الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
اللهم صل على محمد واله وعجل فرجهم و العن اعدائهم نعزي صاحب العصر والزمان الحجة المهدي المنتظر عجل الله فرجه و مراجعنا الكرام و العالم الاسلامي باستشهاد الامام الحسين بن علي عليهم السلام و ال يته و اصحابه رضوان الله عليهم في واقعة كربلاء عاشوراء انتصار الدم على السيف فسلام عليه يوم ولد ويوم استشهد و يوم يبعث حيا و اللعنة على ال امية و كل من قاتل اهل البيت (ع) بالايدي و الألسن
المواضيع الأخيرة
» اصحاب مواكب: ستبقى كربلاء ايقونة الخدمة الحسينية
من طرف رقية الكربلائية السبت نوفمبر 11, 2017 9:40 am

» الاحصائيات الخاصة بزيارة الاربعين لهذا العام 20/صفر/ 1439
من طرف رقية الكربلائية السبت نوفمبر 11, 2017 9:35 am

» المواكب الحسينية تغادر كربلاء على مضض
من طرف رقية الكربلائية السبت نوفمبر 11, 2017 9:30 am

» سجل دخولك للمنتدى بالصلاة على محمد وال محمد
من طرف رقية الكربلائية السبت نوفمبر 11, 2017 9:24 am

» أبطال جيش المهدي عج شهداء العراق
من طرف كيان ابو عمرة السبت أكتوبر 28, 2017 8:49 am

» قـافـلـةٌ تـرزمُ الـشـمـس
من طرف كيان ابو عمرة السبت أكتوبر 28, 2017 8:46 am

» الشهداء... لا يغادرون مواكبهم
من طرف علي الساعدي السبت أكتوبر 28, 2017 2:27 am

» سلام على القلوب الصابرة..
من طرف صادق الحسيني السبت أكتوبر 28, 2017 2:14 am

» سجل دخولك بزيارة الامام الحسين (ع)
من طرف رقية الكربلائية الجمعة أكتوبر 27, 2017 5:17 pm

» بالصور.. عندما يعانق بريق الارض وهج السماء
من طرف Ahmed ali الجمعة أكتوبر 27, 2017 4:54 pm


شاطر | 
 

 خطبة السيدة زينب بنت امير المؤمنين (ع) في مجلس يزيد بن معاوية (لع)

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Ahmed ali
Admin
avatar

الاقامة : العراق
نقاط : 1037
العمر : 31
المساهمات : 530
الجنس : ذكر
البلد : العراق
SMS : السلام على الحسين
وعلى علي ابن الحسين
وعلى اولاد الحسين
وعلى اصحاب الحسين

وسائط MMS :
الاوسمة :


مُساهمةموضوع: خطبة السيدة زينب بنت امير المؤمنين (ع) في مجلس يزيد بن معاوية (لع)   الأربعاء يناير 07, 2015 4:13 pm

اللهم صل على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليماً كثيرا
 


 هذه متن خطبة السيدة زينب إبنة أمير المؤمنين سلام الله عليهما حين أخذت مسبية إلىمجلس الطاغية يزيد بن معاوية لعنهما الله


 الحمد لله رب العالمين، وصلى اللهعلى رسوله وآله أجمعين، صدق الله سبحانه كذلك يقول (ثم كان عاقبة الذين أساءواالسوأى أن كذبوا بآيات الله وكانوا بها يستهزئون) أظننت يا يزيد حيث أخذت عليناأقطار الأرض وآفاق السماء فأصبحنا نساق كما تساق الأسارى أن بنا على الله هواناًوبك عليه كرامة وأن ذلك لعظم خطرك عنده فشمخت بأنفك ونظرت في عطفك جذلان مسرورا حيثرأيت الدنيا لك مستوثقة والأمور متسقة وحين صفا لك ملكنا وسلطاننا؟!! فمهلاً مهلاً،أنسيت قول الله عز وجل (ولا يحسبن الذين كفروا إنما نملي لهم خير لأنفسهم إنما نمليلهم ليزدادوا إثماً ولهم عذاب أليم؟!، أمن العدل يا ابن الطلقاء تخديرك حرائركوإماءك وسوقك بنات رسول الله سبايا قد هتكت ستورهن وأبديت وجوههن، تحدو بهن الأعداءمن بلد إلى بلد، ويستشرفهن أهل المناهل والمناقل ويتصفح وجوههن القريب والبعيدوالدني والشريف، ليس معهن من رجالهن ولي ولا من حماتهن حمي، وكيف ترتجي مراقبة منلفظ فوه أكباد الأزكياء ونبت لحمه من دماء الشهداء، وكيف يستبطأ في بغضنا أهل البيتمن نظر إلينا بالشنف والشنآن والإحن والأضغان ثم تقول غير متأثم ولامستعظم
لأهلوا واستهلوا فرحا ثم قالوا يا يزيد لا تشل
منحنيا على ثنايا أبيعبد الله سيد شباب أهل الجنة تنكتها بمخصرتك، وكيف لا تقول ذلك وقد نكأت القرحةواستأصلت الشأفة بإراقتك دماء ذرية محمد صلّى الله عليه وآله ونجوم الأرض من آل عبدالمطلب، وتهتف بأشياخك زعمت أنك تناديهم ، فلتردن وشيكاً موردهم ولتودن أنك شللتوبكمت ولم تكن قلت ما قلت وفعلت ما فعلت.
اللهم خذ لنا بحقنا وانتقم ممن ظلمناواحلل غضبك بمن سفك دماءنا وقتل حماتنا.
فوالله ما فريت إلا جلدك، وما حززت إلالحمك ولتردن على رسول الله صلّى الله عليه وآله بما تحملت من سفك دماء ذريتهوانتهكت من حرمته في عترته ولحمته حيث يجمع الله شملهم ويلم شعثهم ويأخذ لهم بحقهم (ولا تحسبن الذي قتلوا في سبيل الله أمواتاً بل أحياء عند ربهم يرزقون) وحسبك باللهحاكماً وبمحمد صلّى الله عليه وآله خصيماً وبجبرئيل ظهيراً، وسيعلم من سوّل لكومكنك من رقاب المسلمين، (بئس للظالمين بدلا)، وأيكم (شر مكاناً وأضعف جندا) ولئنجرّت عليّ الدواهي مخاطبتك إني لأستصغر قدرك واستعظم تقريعك واستكثر توبيخك، لكنالعيون عبرى والصدور حرّى.
ألا فالعجب كل العجب لقتل حزب الله النجباء بحزبالشيطان الطلقاء، فهذه الأيدي تنطف من دمائنا والأفواه تتحلب من لحومنا، وتلك الجثثالطواهر الزواكي تنتابها العواسل وتعفرها أمهات الفراعل، ولئن اتخذتنا مغنماًلتجدنا وشيكاً مغرماً حين لا تجد إلا ما قدمت، وما ربك بظلاّم للعبيد، فإلى اللهالمشتكى وعليه المعوّل.
فكد كيدك واسع سعيك وناصب جهدك، والله لا تمحو ذكرنا ولاتميت وحينا ولا تدرك أمدنا، ولا يرحض عنك عارها، وهل رأيك إلا فند، وأيامك إلا عددوجمعك إلا بدد، يوم ينادي المنادي (ألا لعنة الله على الظالمين).
فالحمد للهالذي ختم لأوّلنا بالسعادة والمغفرة ولآخرنا بالشهادة والرحمة، ونسأل الله أن يكمللهم الثواب ويوجب لهم المزيد ويحسن علينا الخلافة إنه رحيم ودود، وحسبنا الله ونعمالوكيل.

ــــــــــــــــــ*توقيعـ العضو*ــــــــــــــــــ


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://sadq.forumarabia.com
رقية الكربلائية
مشرفة المنتدى العام
مشرفة المنتدى العام
avatar

الاقامة : العراق
نقاط : 52
العمر : 23
المساهمات : 28
الجنس : انثى
البلد : العراق
SMS : قال الإمام الصادق (عليه السلام):من صدق لسانه، زكا عمله. ومن حسنت نيته، زيد في رزقه. ومن حسن بره بأهل بيته، زيد في عمره
وسائط MMS :
الاوسمة :

مُساهمةموضوع: رد: خطبة السيدة زينب بنت امير المؤمنين (ع) في مجلس يزيد بن معاوية (لع)   الأربعاء يناير 07, 2015 5:02 pm

اللهم صل على محمد وال محمد
السلام على زينب الكبرى ام المصائب والاحزان
ولعن الله يزيد وال ابي سفيان ولعن الله ال امية قاطبة

جزاك الله تعالى خيرا ووفقك دوما

بارك الله فيكم وجزاكم الله خيرا

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
خطبة السيدة زينب بنت امير المؤمنين (ع) في مجلس يزيد بن معاوية (لع)
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الامام الصادق ( عليه السلام )  :: المنتديات الاسلامية :: منتدى اهل البيت (ع) ::  عاشوراء الامام الحسين (ع)-
انتقل الى: